الرئيسية / منوعات / فقدت وظيفتها بسبب “تناول الطعام”.. والتعويض بعد سنوات

فقدت وظيفتها بسبب “تناول الطعام”.. والتعويض بعد سنوات

والآن، وبعد مرور 4 سنوات، تمكنت الموطفة المفصولة من عملها من تعويض جزء من الأضرار التي لحقت بها إذ حصلت على تعويض قدره 11 ألف جنيه استرليني (13 ألف دولار).

وكانت الموظفة قد رفعت قضية على المؤسسة التي كانت تعمل بها، ضد إنهاء خدماتها التي أكدت أنه أمر “غير مشروع”.

وكانت تريسي شيروود موظفة في مؤسسة تعليمية في مقاطعة ويست ميدلاندز غربي إنجلترا، وتعرضت هذه الموظفة للطرد بعدما أثارت حفيظة المدير العام للشركة، لأنها خرجت لتناول الطعام مع زملاء لها في ذروة أزمة الشركة.

 واعتبر المدير تناول وجبة الطعام “خيانة” للشركة ودليل على أنها لم تكرس نفسها للوظيفة التي تحتلها.

وبالفعل، طردت الموظفة بسبب ما قيل إنه “سوء السلوك الجسيم” الذي ارتكبته.

لكن الموظفة لم تستلم لما حصل لها، ورفعت قضية على المؤسسة بعد “فصلها غير الأخلاقي من العمل”، ونجحت في الحصول على تعويض مالي كبير.

وأيدت المحكمة ادعاءات الموظفة بأن مبررات إنهاء خدماتها باطلة.