في ظل صمت وزير الاعلام وسيطرة الاخوان على الوزارة رئيس البرلمان يوجهة الحكومة بالتحقيق مع وكالة سباء

مارب اليوم – متابعات

وجه رئيس مجلس النواب رسالة لرئيس مجلس الوزراء بالتحقيق ومحاسبة القائمين على وكالة سبأ لعدم نشرهم تقريري اللجنة البرلمانية الخاصة بتقصي الحقائق بموضوع النفط وميناء قشن، بسبب جهالة القائمين على وكالة سبأ وعدم احترامهم القانون وحق المجلس بقراراته واخباره.

وجاء فيها ما يلي :

الأخ الدكتور/ معين عبدالملك سعيد رئيس مجلس الوزراء المحترم

          تحية طيبة وبعد...

تعلمون علم اليقين أن مجلس النواب مسؤول مسؤولية كاملة عن تصرفاته وعن أخباره الاعلامية وانه سلطة لا تقبل الانتقاص من حقها من أي سلطة أخرى، وأن ما يصدر عن المجلس لا يقبل التدخل بالحذف او بالإضافة ولا بالتجاهل. ومن المؤسف أن الرسالة الموجهة اليكم برقم 17/2023 بتاريخ 1/2/2023م، والمرفق بها تقريري اللجنة البرلمانية الخاصة بتقصي الحقائق، لم يتم نشرها من قبل وسائل الاعلام الرسمية، لان وكالة سبأ تتدخل بما لا يعنيها، وتتصرف كأنها رقيب على المجلس كما تفعل مع الجهات الاخرى، نظراً لجهالة القائمين عليها، وعدم احترامهم الدستور والقانون والفصل بين السلطات، وهو أمرٌ لا يقبله مجلس النواب مطلقاً، ولن يسمح به مهما كان الأمر. لذلك يجب اتخاذ اجراءاتكم بالتحقيق والمحاسبة للقائمين على وكالة سبأ، واحاطة المجلس بما تم اتخاذه من اجراءات بصورة عاجلة، وتتحمل وزارة الإعلام المسؤولية ازاء هذه التصرفات بصفة خاصة والحكومة بشكل عام . وتقبلوا خالص تحياتنا…

          سلطان سعيد البركاني
          رئيس مجلس النواب