توتنهام يجبر مانشستر سيتي على “التعادل الثالث”

وبدا أن هدف جاك غريليش في الدقيقة 81 قد ضمن النقاط لفريق المدرب جوسيب غوارديولا، لكن كولوسيفسكي سجل في الدقيقة 90 ليتعادل سيتي للمرة الثالثة على التوالي في الدوري هذا الموسم.

وترك التعادل سيتي في المركز الثالث برصيد 30 نقطة، بفارق 3 نقاط عن أرسنال المتصدر ونقطة واحدة عن ليفربول صاحب المركز الثاني.

وظهر الفريق صاحب الملعب غاضبا جدا في الوقت المحتسب بدل الضائع، عندما كان غريليش يتقدم نحو المرمى لكن تم إيقاف اللعب بسبب خطأ ضد إيرلنغ هالاند أثناء بناء الهجمة.

ولعب توتنهام بالنار في بعض الأحيان، وكان من الممكن أن يؤدي ذلك لتقدم سيتي بفارق كبير قبل نهاية الشوط الأول لولا العارضة.

لكن فريق المدرب أنجي بوستيكوجلو تمسك بمبادئه الهجومية، وأنهى سلسلة من الهزائم امتدت 3 مباريات متتالية، رغم غياب العديد من اللاعبين بسبب الإصابة والإيقاف.

واستغرق الأمر 6 دقائق فقط حتى أصاب توتنهام منافسه بالذهول، حيث تفوق سون هيونغ مين على جيريمي دوكو إثر تمريرة من كولوسيفسكي، وأطلق تسديدة في مرمى إيدرسون حارس سيتي.

لكن بعدها بثلاث دقائق، سجل سون هدفا بالخطأ في مرماه بعد تمريرة عرضية من جوليان ألفاريز، ارتدت من فخذ اللاعب الكوري الجنوبي.

وكلف هوس توتنهام بلعب الكرة من الخلف الفريق غاليا في الدقيقة 31، حيث فقد الكرة وتبادل لاعبو سيتي التمريرات قبل أن يرسل ألفاريز تمريرة إلى فيل فودن ليسجل في الشباك.

وحرم إطار المرمى الثنائي ألفاريز ودوكو من التسجيل، وأهدر هالاند فرصا مؤكدة، بينما تماسك توتنهام بشدة قبل نهاية الشوط الأول.

وتراجع ضغط سيتي في الشوط الثاني، واستطاع جيوفاني لو سيلسو معادلة النتيجة قبل النهاية المحمومة للمباراة التي خطفت الأنفاس.

اترك تعليقاً