هبوط نادي بيليه ونيمار.. والجماهير تحرق سيارات اللاعبين

ويعتبر سانتوس أحد أندية القمة في البرازيل وبين 3 فرق لم يسبق لها الهبوط من قبل، وسبق ولعب له عدد من أساطير الكرة البرازيلية أبرزهم بيليه ونيمار دا سيلفا.

واستقر سانتوس في المركز السابع عشر بجدول ترتيب الدوري البرازيلي، برصيد 43 نقطة، جمعهم من 38 مباراة، بعدما حقق 11 انتصار فقط، وتلقي 17 هزيمة وتعادل في 10 مباريات.

وعقب نهاية مباراة فورتاليزا لم تتقبل جماهير سانتوس الواقع، حيث اقتحمت أرضية الملعب وطاردت اللاعبين، الذين هرعوا إلى غرف خلع الملابس وسط حماية رجال الأمن.

ولم تكتف الجماهير بالهجوم على اللاعبين، بل امتدت أعمال الشغب خارج أسوار ملعب فيلا بالميرو، وأشعلوا النيران في عدد من سيارات اللاعبين وحافلة الفريق.

من جانبها، ذكرت صحيفة الصن البريطانية أن لاعبي سانتوس لم يتمالكوا أنفسهم عقب نهاية المباراة وانخرطوا في البكاء، وهو الحال نفسه بالنسبة للجماهير في المدرجات.

وأصبح فريقا فلامنغو وساوباولو فقط هما الوحيدان اللذان لم يهبطا إلى الدرجة الثانية البرازيلية على مدار تاريخ البطولة حتى الآن.

يذكر أن قاد المهاجم الشاب إندريك (17 عاما) قاد فريق بالميراس لحصد لقب الدوري البرازيلي للمرة الثانية على التوالي والثانية عشر في تاريخه.

ومن المقرر أن ينتقل إندريك مهاجم بالميراس الشاب إلى ريال مدريد في صيف 2024 بعد وصوله لسن الرشد 18 عاما.

اترك تعليقاً