عواصف ثلجية وسط أميركا تتسبب في إلغاء عشرات الرحلات الجوية

وقال ديفيد روث الخبير بمركز توقعات الطقس، إن “من المفترض أن تتحسن الظروف المناخية التي شهدت تساقط ثلوج كثيفة في السهول ببطء اليوم، لكنها ستكون بطيئة للغاية”. وفق ما ذكرت “أسوشيتد برس”

وفي مطار دنفر الدولي، كانت هناك 200 حالة تأخير و18 حالة إلغاء حتى منتصف نهار الثلاثاء، وفقا لموقع التتبع “فلايت أوير”.

وتسببت ظروف العاصفة الثلجية على الطريق السريع 70، الممتد من دنفر إلى كانساس، إلى إغلاقه في وقت مبكر من يوم الثلاثاء، لكنه أعيد فتحه في وقت لاحق من الصباح.

وأضحت التحذيرات من العاصفة الثلجية سارية المفعول منتصف الثلاثاء في الأجزاء الغربية من ساوث داكوتا ونبراسكا وكانساس، إلى جانب الأجزاء الشرقية من كولورادو ووايومنغ.

وظلت التحذيرات من العواصف الجليدية وتحذيرات الطقس الشتوي سارية في داكوتا الجنوبية وداكوتا الشمالية وشمال غرب مينيسوتا.

ووفقا لهيئة الأرصاد الجوية الوطنية، فإن العاصفة الثلجية تحدث عندما تتجاوز سرعة الرياح 56 كيلومترا في الساعة، مع تساقط ثلوج بكميات كثيفة، وتراجع مستوى الرؤية إلى 0.4 كيلومتر لمدة ثلاث ساعات أو أكثر.

ولقي شخص مصرعه وأصيب 3 خرون في كانساي، عندما فقد سائق شاحنة السيطرة على الثلوج واصطدم وجها لوجه بسيارة رياضية على بعد 8 كيلومترات من غرب مدينة لارنيد، حسبما ذكرت دورية الولاية.