أخيرا.. لوريس يقرر مصيره بعد غياب 8 أشهر

وأنهى لوريس عقده مع ناديه، السبت، من أجل الانتقال إلى نادي لوس أنجلوس الأميركي، حسبما علمت “فرانس برس” من مصدر مطلع على المفاوضات.

وانضم الحارس الدولي السابق إلى توتنهام عام 2012 قادما من أولمبيك ليون الفرنسي، وكان يفترض أن ينتهي عقده في يونيو 2024.

وسيكرم نادي شمال لندن حارسه الذي حمل شارة القيادة 8 سنوات، الفائز بلقب كأس العالم 2018 مع “الديوك”، في المباراة أمام ضيفه بورنموث الأحد، ضمن المرحلة 20 من الدوري الإنجليزي الممتاز.

وابتعد الحارس عن الفريق في الصيف الماضي، عندما أبدى رغبته في اكتشاف “خيارات أخرى” بعد 11 عاما مع ناديه.

واستعان المدير الفني الأسترالي أنج بوستيكوغلو بالحارس الإيطالي غولييلمو فيكاريو هذا الموسم، فيما ذهبت شارة القيادة إلى الكوري الجنوبي سون هيونغ مين.

ولعب لوريس مباراته الأخيرة مع توتنهام أمام نيوكاسل في 23 أبريل ضمن الدوري في الموسم الماضي، حين مني فريقه بخسارة ثقيلة 1-6، واستبدل بين الشوطين بسبب إصابة غيبته عن باقي الموسم.

وسبق أن أعلن لوريس اعتزاله الدولي عقب حلوله وصيفا أمام الأرجنتين المتوجة بكأس العالم في قطر، بعد خسارة منتخب “الديوك” 2-4 بركلات الترجيح إثر التعادل 3-3 في الوقتين الأصلي والإضافي من المباراة النهائية على ملعب لوسيل بالدوحة في 18 ديسمبر 2022.

ويحمل الحارس الرقم القياسي في عدد المباريات الدولية مع منتخب بلاده بـ145 مباراة.

وسينضم لوريس إلى لوس أنجلوس لموسم واحد، حيث سيلعب إلى جانب المكسيكي كارلوس فيلا والغابوني دوني بوانغا القادم من سانت إتيان الفرنسي.

اترك تعليقاً