فيديو لتعرض بطلة تزلج أميركية لحادث خطير في سباق

وفقدت شيفرين، 28 عاما، توازنها اثناء قفزها قبل واحدة من أصعب المنعطفات على مضمار ديلي توفاني الأولمبي، وانزلقت بكامل سرعتها نحو الشباك الجانبية.

وبقيت شيفرين مستلقية على الأرض إلى حين وصول الفريق الطبي، وبعد ذلك وقفت على قدميها لكن دون أن تحرك ساقها اليسرى.

وتوقف السباق لحوالي 20 دقيقة حيث أخرجت شيفرين من الحلبة من خلال مروحية.

وأعربت شيفرين عن ارتياحها لعدم تعرضها للإصابة، وكتبت عبر حسابها على “إكس” (تويتر سابقا): “أريد أن أشكركم على دعمكم وأطيب تمنياتكم بالشفاء. في الوقت الحالي، سنرى ما سيحدث يوما بعد يوم”.

وأضافت “أنا مرتاحة حقا لأن الأمر ليس بهذه الخطورة، على الرغم من أنني أشعر بالألم في كل مكان”.

وأوضحت أنها لن تبدأ السباقين الآخرين في برنامج مرحلة كورتينا يومي السبت والأحد، وسباق التعرج العملاق في كرونبلاتز (إيطاليا) الثلاثاء.

وختمت حديثها قائلة: “فضلا عن هذا الموعد، لا يزال من الصعب تحديد (في أي السباقات ستشارك). أحتاج إلى بعض الوقت مع فريقي لاستيعاب ما حدث”.

وكانت شيفرين، بطلة العالم خمس مرات وصاحبة الرقم القياسي بـ 95 انتصارا، تخوض سباق الانحدار الثاني لها هذا الموسم.

وسبق لها أن فازت بسبع جولات من بطولة العالم هذا الموسم، بما فيما سباق المنحدر الاخير في سان موريتس في ديسمبر الماضي.

وسيغيب صديق شيفرين، النروجي ألكسندر أموت كلده، عما تبقى من الموسم بعد تعرضه لحادث قوي آخر في وينغن في وقت سابق من هذا الشهر.

كما شهدت منافسات الرجال إصابتين قويتين للنمساوي ماركو شفارتس والفرنسي أليكسي بينتورو ستبعدهما عما تبقى من الموسم.