بالأرقام.. استعدادات طهاة باريس لإطعام رياضيي الأولمبياد

وتشهد دورة الألعاب الأولمبية تقديم 550 نوعا من الوجبات لخدمة 15000 رياضي، وسيكون الطهاة مسؤولين عن تجهيز نحو 40 طن من الطعام يوميا لتلبية مختلف الأذواق والثقافات.

وسيتولى الطاهي شارل جيلو، الرئيس التنفيذي لمجموعة (سوديكسو لايف) التي ستكون مسؤولة عن تقديم الوجبات على مدار الساعة في القرية الأولمبية الواقعة شمال باريس، قيادة فريق من 300 شخص سيتولى إطعام الحضور من 206 دول.

وكانت “سوديكسو لايف” قد تولت تقديم الوجبات للمشاركين في بطولة فرنسا المفتوحة للتنس والموجودين في المعهد الوطني الفرنسي لكرة القدم.

وقال جيلو في تصريحات لرويترز خلال قيامه بتجهيز إحدى وجباته الشهيرة “سنرحب بالعالم على مائدتنا. نرغب في الحصول على 25 في المئة من مكونات وجباتنا من مصادر محلية”.

وأضاف: “قوائم الطعام جاهزة، وصدقت عليها اللجنة الأولمبية الدولية واللجنة المنظمة لأولمبياد باريس 2024. هناك قاعة طعام رئيسية واحدة في مدينة السينما (منطقة المطاعم في القرية الأولمبية) تتضمن ستة مطاعم، وقاعة أخرى في إيل-سان دوني (وهما داخل القرية الأولمبية التي تبلغ مساحتها 52 هكتارا)”.

إضافة إلى ذلك، سيفتح مخبز أبوابه وستوجه الدعوة للرياضيين للقدوم إلى ورش عمل لإعداد الخبز الخاص بهم.

وسيبدأ تقديم الخدمات في العاشر من يوليو، قبل 16 يوما من انطلاق الدورة الأولمبية، وستستمر حتى 12 سبتمبر، بعد أربعة أيام من ختام دورة الألعاب البارالمبية بمساعدة ألف شخص سيعملون على مدار الساعة في القرية.