الرئيسية / اخبار وتقارير / أزمه مشتقات النفظية تخنق صنعاء..وراتفاع خيالي في أجور وسائل النقل

أزمه مشتقات النفظية تخنق صنعاء..وراتفاع خيالي في أجور وسائل النقل

صنعاء – مأرب اليوم- خاص:
تواصلت أزمة المشتقات النفطية في العاصمة صنعاء والمناطق المتبقية تحت سيطرة مليشيا الحوثي لليوم الثاني على التوالي، بالتزامن مع اقتراب الذكرى الرابعة لنكبة 21 سبتمبر.
وأفاد سكان محليون في العاصمة صنعاء ل”مأرب اليوم”، أن أزمة انعدام المشتقات النفطية تواصلت في العاصمة صنعاء، في ظل انعدامها في أغلب المحطات الحكومية والخاصة التي أغلقت أبوابها أمام سائقي السيارات والمركبات.
وأضافوا، أن الدبة “البترول” تفاوت سعرها ما بين 15 و18 ألف ريال في السوق السوداء الذي انتعش جراء الأزمات المتلاحقة المفتعلة من قبل المليشيا الحوثية.
وأكد أحد الأهالي، أن الأزمة المستمرة للمشتقات النفطية تسببت في رفع أجور النقل وتسعيرة حمل الركاب في الباصات بالعاصمة صنعاء من 50 إلى 100 ريال.
وتعمل مليشيا الحوثي على رفد جبهات القتال عبر أزمات تفرضها على المواطن مستغلة انعدام الدخل وحاجتهم للقمة العيش وإعالة أسرهم بعد مصادرتها لمرتبات الموظفين بشقيهم المدني والعسكري لأكثر من عامين ونصف.
الجدير بالذكر أن هذه الأزمة الخانقة التي افتعلتها مليشيا الحوثي تأتي مع اقتراب الذكرى الرابعة لنكبة 21 سبتمبر 2014 والتي اجتاحت المليشيات العاصمة صنعاء والمحافظات، وانقلبت على السلطة بذريعة رفض “الجرعة”.

اترك تعليقاً