الرئيسية / عربي ودولي / بذات الصور باتحصل لخبطه

بذات الصور باتحصل لخبطه

اتهمت وزارة الدفاع الروسية، إسرائيل مرة أخرى بالتسبب في إسقاط طائرة عسكرية روسية فوق سوريا.

وكانت قوات النظام السوري أطلقت، الاثنين، النار على طائرة استطلاع روسية من طراز “إيل – 20” بدلا من طائرة مقاتلة إسرائيلية، ما أسفر عن مقتل 15 شخصا كانوا على متن الطائرة الروسية.

وفي حين ألقى الجيش الروسي باللائمة في البداية على إسرائيل في خسارة الطائرة، قام الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في وقت لاحق بالتخفيف من حدة التوتر، واصفا إسقاط الطائرة بأنه ناتج عن “سلسلة من الظروف المأساوية القاتلة”.

وقالت وزارة الدفاع الروسية، الأحد، إن طائرة مقاتلة إسرائيلية كانت تحلق فوق محافظة اللاذقية الساحلية السورية قبل فترة وجيزة من حادث الإسقاط اتخذت الطائرة الروسية درعا عن عمد.

وأوضح المتحدث باسم الوزارة، الميجور جنراال إيغور كوناشنكوف، أن تصرفات الطيار الإسرائيلي أظهرت “إما عدم كفاءة مهنية أو إهمالا جنائيا”.

اترك تعليقاً