الرئيسية / اخبار وتقارير / مواطنون:تعافي الريال ولم تتعافي الاسعار ..فماذا يستفيد المواطن اذاً؟《تغطية خاصة مأرب اليوم》

مواطنون:تعافي الريال ولم تتعافي الاسعار ..فماذا يستفيد المواطن اذاً؟《تغطية خاصة مأرب اليوم》

أقتصاد-مأرب اليوم-خاص/

 

تعافى الريال اليمني في الفتره الاخير بشكل ملحوظ ولم تتعافى الاسعار للمواد الغذائيه فأبتزاز التجار للمواطنيين وغياب الرقابه جعل التجار في تلاعب مستمر بأقوات المواطنيين الاساسيه

خبراء أقتصاديون كشفوا ان استمرار تعافي الريال اليمني ووصوله الى مستوى نعتبره جيد يحل الكثير من المشاكل لد التجار الذي هم المستفيدون الاكبر حيث انهم يستوردون المواد الاساسيه بالدولار الذي تعهد البنك المركزي توفيرها لهم الا ان التجار تعنبر هذا التعافي للمرحلة القادمة لان المخزون السابق كان في وقت اسعار الدولار بقيمه يصل الى ٨٠٠  مما يستغلون المواد الجديدة والقديمة بنفس الاسعار السابقه وهنا يأتي دور الحكومة في الرقابة وتنزيل لجان اشرافيه تضرب بيد من حديد كل من يحاوال التلاعب بالاسعار

من جانب اخر يصف صحفيين اقتصاديين ” ان فارق الاسعار التي لم يلمس المواطن اي شي من تعافي الريال اليمني امام العملات الاجنبيه فهذا مجرد فقاعات سرعان ما تنفجر ويكون الضحيه الوحيد هو المواطن فالحكومة منشغله بمصالحها بينما المواطن يصبح الفريسه السهلة للتجار اليمنيين وتسائلوا ماذا يستفيد المواطن بتعافي الريال اذاً ؟

اما المواطنيون فشكى العديد منهم من استغلال اصحاب البقالات والسوبر ماكت من اعتماد الاسعار السابقه متعذرين بان البضاعه من السابقه وعندما يأتو بالبضاعه الجديدة سوف يعدلون السعر رغم مرور اكثر من اسبوعين على تعافي الريال ونطالب الدوله ووزارة الصناعه والتجارة بأنقاذنا من هوامير المواد الغذائيه حسب تعبيره

هذا ويعتبر تعافي الريال نقله نوعيه وآمل لطالما حلم به الكثير من ابناء الشعب اليمني خصزصاً بعد ان وصل الدولار الواحد الى ٨٢٠ريال  والريال السعودي الى ٢٣١ ريال يمني

اترك تعليقاً