الرئيسية / اخبار وتقارير / الحكومة اليمنية ترفض التبريرات الإماراتية وتصفها بالزائفة

الحكومة اليمنية ترفض التبريرات الإماراتية وتصفها بالزائفة

رفضت الحكومة اليمنية، الجمعة، التبريرات الإماراتية باستهداف قواتها في محافظتي عدن وأبين (جنوبي البلاد) بضربات جوية ووصفتها بالتبريرات الزائفة.

يأتي ذلك بعد إعلان دولة الإمارات، الخميس، شن ضربات جوية في مدينة عدن ضد ميليشيات إرهابية كانت تستهدف قوات التحالف العربي في مدينة عدن.

وأضافت الحكومة، في بيان صادر عن اجتماعها الاستثنائي مساء الجمعة في الرياض، أن محاولة دولة الامارات إلصاق تهمة الإرهاب بقوات الجيش هي مجرد محاولة بائسة للتغطية على استهدافها السافر وغير القانوني، وفقاً لوكالة سبأ الحكومية.

وجددت الحكومة اليمنية، إدانتها لما وصفته بالعدوان الإماراتي، مؤكدة أنها وتحت كل الظروف لن تقبل بالانتقاص من سيادة اليمن ووحدته وسلامة أراضيه.. وفقاً للبيان,

وحملت الإمارات كامل المسؤولية القانونية أمام المجتمع الدولي عن هذا الاستهداف السافر الخارج عن الأعراف والقوانين الدولية، وما ترتب عنه من انتهاكات للقانون الدولي، مؤكدة أنها ستتخذ كافة الإجراءات للتعاطي مع هذه الجريمه

واتهمت قوات الانتقالي المدعومة من الإمارات بتنفيذ اعدامات ميدانية للأسرى وتصفيات للجرحى في المستشفيات، ومداهمة المنازل وقتل للأفراد أمام ذويهم، بدوافع سياسية.

وشددت على ضرورة عدم خروج التحالف العربي عن المهمة التي جاء من أجلها أو تحويلها ستارا للعمل على تقويض الدولة اليمنية وتجزئتها.

وكانت الإمارات اعترفت بمسؤوليتها عن تنفيذ غارات جوية على قوات تابعة للحكومة اليمنية، مشيرة إلى أن تلك القوات تابعة لتنظيمات إرهابية، مؤكدة احتفاظها بحق الدفاع عن النفس.

وأكدت وزارة الخارجية الإماراتية في بيان الخميس، شن مقاتلات إماراتية ضربات جوية محددة في جنوب اليمن بتاريخ 28 و29 من الشهر الجاري استهدفت ما وصفتها بتنظيمات إرهابية شكلت تهديدا لقوات التحالف.

اضف رد