الرئيسية / أخبار مأرب / وسط تضارب الاخبار بين أعلام الشرعيه والحوثي..تعرف على آخر التطورات العسكريه بين الجيش والمليشيات في ست محافظات أشدها "نهم"

وسط تضارب الاخبار بين أعلام الشرعيه والحوثي..تعرف على آخر التطورات العسكريه بين الجيش والمليشيات في ست محافظات أشدها "نهم"

مأرب اليوم – متابعات خاصه:

اتسعت ارض المواجهات العسكريه بين مسلحي الحوثي وقوات الجيش اليمني حيث شملت خمس محافظات (صنعاء _ الجوف _ مأرب تعز _ البيضاء_ الضالع ) ولكن كان اشد المعارك كانت في جبهة نهم التي لها لليوم التاسع وهي مشتعله دون وجود تفاصيل عن المسيطر الفعلي عدا مايتناول في وسائل اعلام الحوثيين والاخر التابع للشرعيه.

مصادر محلية تحدثت اليوم الإثنين أن أبرز مواقع المواجهات كانت بمديرية نهم حيث تمكن المليشيا الحوثية من إستعادة بعض المواقع في نهم منها المعسكر والفرضة والنقيل وصولا إلى مفرق الجوف.
وأضافت المصادر عن تمكن الجيش الوطني من التقدم في معظم مواقع حريب نهم والتي تعرف بميمنة الميمنة وذلك بعد انسحاب تكتيكي من مواقع قلب الجبهة واستهدافها بالمدفعية بعد دخول العناصر الحوثية إليها وهو ما تسبب في قتل وإصابة العشرات منهم وفرار البقية .

وأكدت المصادر سيطرة الجيش الوطني على جبال صلب والجماجم ونجدة العتق ووادي فاطمة والكسارة وجبال الاذان والمنصاع ، وبمحاذاتها تقع جبال المنارة والقتب والتي تشهد اشتباكات كر وفر بين الطرفين دون إحراز أي تقدم لأي طرف حتى الآن.

وكشفت مصادر عسكرية عن إيكال القيادة لقوات الجيش الوطني للعميد مفرح بحيبح والذي يطلق عليه أسم أبو الشهداء بعد تضحيته بأربعة من أبنائه في مواجهة المليشيا الحوثية ويعتبر بحيبح من القيادات الشجاعة والتي لا تخشى الموت .

وأضافت المصادر عن تجدد الاشتباكات صباح اليوم باتجاه مفرق الجوف وكذلك المناطق المحيطة ، حيث تدور أعنف المعارك حاليا في منطقة الصفراء والتي تشن القوات الحوثية هجوما لاسقاط مدينة براقش.

هذا كما دارت اشتباكات عنيفة بين الحوثيين وقوات الجيش الوطني في محافظة تعز في غرب مدينة تعز بالتحديد بعد أن شنت قوات الجيش هجوم عنيف على عدد المواقع التابعة للمليشيا وهي القرن وياسمين والطير ووادي حنش في حذران وهو ما تسبب في قتل العشرات من العناصر الحوثية على رأسهم قائد القطاع الغربي للمليشيا أبو عبد العزيز وجميع مرافقيه .

وفي محافظة البيضاء شنت قوات الجيش الوطني هجوم عنيف على مواقع المليشيا في جبهة قانية ومنطقة الظهيرة في مديرية قيفه بالمحافظة نفسها هذا واعترفت المليشيا الحوثية بمصرع القيادي الحوثي أبو حيدر الحمزي .

وفي محافظة الضالع شن الجيش الوطني هجوم شرس على مواقع المليشيا الحوثية في مديرية قعطبة وتمكنت خلالها من السيطرة على معسكر ” الحساس ” آخر معاقل المليشيا في قعطبة وقتل العديد من العناصر الحوثية والتوجه ناحية محافظة اب والتي بسقوطها سيشكل ضربة قوية للحوثيين والذين لايجدون قاعدة شعبية لهم في المحافظة .

الجدير ذكره أن طيران التحالف العربي ساند قوات الجيش الوطني بأكثر من خمسين غارة جوية منها 35 غارة على مواقع المليشيا في الجوف و10 على جبهة نهم بمحافظة صنعاء والبقية متفرقة على مأرب وصعده وحجة .