الرئيسية / عربي ودولي / بيلاروسيا تتدرب.. وكييف لا تستبعد استعانة موسكو بها

بيلاروسيا تتدرب.. وكييف لا تستبعد استعانة موسكو بها

بعد ساعات قليلة على انطلاق التدريبات العسكرية البيلاروسية المفاجئة، أبدت أوكرانيا مخاوفها من استعانة روسيا بقوات حليفتها بيلاروسيا.

فقد أشار المتحدث باسم دائرة الحدود الأوكرانية، أندريه ديمشينكو، اليوم الأربعاء، إلى أن بلاده لا تستبعد احتمال أن تعمد روسيا في مرحلة ما إلى استخدام القوات المسلحة لروسيا البيضاء، من أجل القتال على الأراضي الأوكرانية.

كما أضاف أنه لا يستبعد أيضا أن القوات الروسية أراضي بيلاروسيا من أجل شن هجماتها ضد الأراضي الأوكرانية.

جاهزون للتصدي

إلا أنه أكد أن القوات الأوكرانية جاهزة للتصدي، بحسب ما نقلت رويترز.

في حين أشار إلى أن قواته لم تسجل أي حشد للقوات والمعدات العسكرية على الحدود مع مولدوفا حالياً.

وكان الجيش الأوكراني أكد سابقا أيضا أن هناك تهديداً بشن الروس هجمات صاروخية انطلاقاً من أراضي الجارة الشمالية.

يذكر أن بيلاروسيا، التي تقع على الحدود الشمالية لأوكرانيا، تعتبر حليفا وثيقا لموسكو، وكانت دعمت عمليتها العسكرية على أراضي الجارة الغربية، منذ الأيام الأولى لانطلاقها في 24 فبراير الماضي.

الرئيس الروسي ونظيره البيلاروسي

الرئيس الروسي ونظيره البيلاروسي

كما عمدت إلى إجراء تدريبات عسكرية مشتركة مع القوات الروسية قبيل أيام قليلة من انطلاق تلك العملية.

حليف بوتين اللصيق

وتعرضت بسبب موقف رئيسها ألكسندر لوكاشينكو، الذي يعتبر أحد الحلفاء اللصيقين للرئيس الروسي فلاديمير بوتين، لعدد من العقوبات الغربية، طالت المصارف والرياضة بالإضافة إلى القطاع البحري والعملات المشفرة.

إلا أن لوكاشينكو كان أعلن سابقا أن بلاده لن تتدخل عسكريا في القتال الروسي الأوكراني، على الرغم من دعمه موقف الكرملين.

كذلك، أكد رئيس هيئة الأركان العامة في بيلاروسيا فيكتور جوليفيتش، في 12 مارس أن بلاده لا تخطط للانضمام إلى العملية الروسية في أوكرانيا.

لكن رغم كل تلك التأكيدات، تتخوف كييف فضلا عن العديد من دول الناتو من انخراط القوات البيلاروسية في الصراع.