الرئيسية / منوعات / جايدن الجر.. تفاصيل مأساة طفل لبناني في قلب فيضانات أستراليا

جايدن الجر.. تفاصيل مأساة طفل لبناني في قلب فيضانات أستراليا

وفي وقت لا زالت بلدات أسترالية عرضة لتأثير الفيضانات التي تشهدها البلاد منذ مطلع الأسبوع الماضي، بلغ نهر ناموي ذروته من حيث منسوب المياه الذي وصل إلى 8.24 مترا، السبت.

وعززت السلطات الأسترالية تحذيرات السلامة في أعقاب وفاة جايدن.

ماذا في التفاصيل؟

• زارت عائلة جايدن صاحبة الأصول اللبنانية التي تقيم في سيدني، حديقة الحيوانات، الجمعة، وعندما كانت في طريق العودة إلى المنزل حوصر أفراد العائلة الخمسة في مياه الفيضانات حوالي الساعة 8 مساء.

• عثر على جايدن ميتا بعد ظهر السبت، بعد أن جرفت مياه الفيضانات السيارة في بلدة غربي نيو ساوث ويلز في أستراليا.

• بحسب معلومات خاصة لموقع “سكاي نيوز عربية” من أبناء الجالية اللبنانية في أستراليا، تمكن والدا جايدن من فك الأحزمة عن شقيقيه الأصغر بشير وفالنتينا داخل السيارة، لكنهما فشلا في تحرير الابن الأكبر.

• وصل الوالدان والابنان الصغيران إلى بر الأمان بعد أن خرجوا من السيارة، لكن جايدن فُقد تحت الماء ولم يعثر عليه.

وقال ستيفاني، وهو أحد أفراد الجالية اللبنانية في أستراليا، إن والدي الطفل تمكنا من الهروب من الفيضانات.

وأشار في اتصال مع موقع “سكاي نيوز عربية” إلى أن والد الطفل جوزيف الجر وزوجته بام حدشيتي، من منطقة البقاع الشمالي في لبنان، وأنهما كانا في السيارة مع الأطفال الثلاثة.

وأضاف: “استطاعت الأسرة التشبث بالأشجار وهي تصرخ طلبا للمساعدة، بينما كانت السيارة تغرق في المياه وجايدن بداخلها”.

وأشار الشاب إلى أن الأم نشرت على منصات التواصل الاجتماعي قبل ساعات قليلة فقط من الحادث، فيديو يعرض يوم العائلة في حديقة الحيوان، ووصفت نفسها بأنها “أم لثلاثة ملائكة”.

وختم ستيفاني تعليقاته قائلا: “عثر غواصو الشرطة على جثة جايدن مساء السبت بعد أن وجدوا السيارة غارقة”.